البحث

نظام صحة صدور الوثائق

نافذة على الحدث

غرفة عمليات الامانة العامة

تابعوا صفحتنا على الفيسبوك

استطلاعات

مارأيك بخدمة نافذة على الحدث




مكتب الاعلام والاتصال الحكومي


phone : 7433008
              7433009

العدد 41من نشرة صدى الامانة

احصائيات

معرض الصور

دليل المواقع

   

الأمين العام لمجلس الوزراء يترأس اجتماعا لسفراء وممثلي الدول المانحة لبحث تعزيز جهود إعادة الاستقرار للمناطق المحررة

   


13/9/2017 10:04 صباحا

عقد الأمين العام لمجلس الوزراء د. مهدي العلاق اجتماعا بسفراء الدول المانحة ومجموعة دعم الاستقرار الدولية، لتعزيز الجهود الرامية لإعادة اعمار المناطق المحررة وتعزيز استقرارها.
وقال الأمين العام بحضور سفراء وقنصليات وممثلي نحو 35 دولة مانحة، ان الحكومة تعمل للتهيؤ بشكل مشترك مع دولة الكويت والبنك الدولي، مؤكدا ان العام 2018 سيكون عام دعم الاستقرار في المناطق المحررة.
واستعرض د. مهدي العلاق منجزات خلية إدارة الازمات المدنية، في العديد من المناطق المحررة، وتوقف بعض المشاريع نتيجة عدم وجود التخصيص المالي، موضحا ان إعادة النازحين لمنازلهم وممارسة أعمالهم يمثل نجاحا لمجموعة دعم الاستقرار الدولية.
من جهته أكد رئيس صندوق إعادة الاعمار مصطفى الهيتي وضع المعايير الرئيسة لإنشاء المشاريع في المناطق، مؤكدا ان المعايير تتمثل بحجم الدمار في البنى التحتية، وحجم السكان، واهمية المدينة اقتصاديا واجتماعيا. واستعرض مهام عمل الصندوق، ومنجزاته خلال الفترة الماضية، وما حصل عليه من قروض ومنح لدعم الاستقرار.
وقالت منسق الشؤون الإنسانية في العراق السيدة ليز كراندي، ان جهود وعمل إعادة الاستقرار الى المناطق المحررة لن يتمدد بسبب عدم حصول صندوق إعادة الاعمار على أموال إضافية.
وشهد الاجتماع عرضا لمجموعة مكافحة الألغام الدولية حول كيفية مكافحة المتفجرات وبقايا الحرب في تلك المناطق، والمساعدات التي قدموها، وضرورة الحصول على تخصيصات مالية إضافية من الدول المانحة للاستمرار بتنظيف المناطق من المخلفات الحربية.
واتفق المجتمعون على عقد اجتماع اخر في تشرين الأول المقبل، بعد الانتهاء من اجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة.


   

المزيد من المواضيع








حقوق النشر محفوظة Copyright © 2003-2010, CABINET.IQ, All rights reserved